أخبار علمية

رصد مستويات عالية من ثاني أكسيد الكربون

تعتبر الولايات المتحدة أكبر منتج لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون
تعتبر الولايات المتحدة أكبر منتج لانبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون

ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، إن الغازات المسببة للاحتباس الحراري ارتفعت بشكل قياسي عام 2014، وخاصة ثاني أكسيد الكربون، الأمر الذي يجعل تغير مناخ كوكب الأرض أشد خطورة على الأجيال القادمة.

وأظهرت الرسوم التوضيحية التي أصدرتها الأمم المتحدة أن مستويات ثاني أكسيد الكربون، وهو الغاز الرئيسي المسبب لظاهرة الاحتباس الحراري ترتفع بشكل مضطرد وتحقق رقما قياسيا جديدا كل عام منذ بدء تسجيلها بشكل له مصداقية عام 1984.

ويطلق على ظاهرة ارتفاع درجة حرارة الأرض عن معدلها الطبيعي الاحتباس الحراري، وتفاقم هذه الظاهرة المواد التي تنبعث من نشاطات يقوم بها الإنسان، وتعد الولايات المتحدة أكبر منتج لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

اعلانات جوجل

وقال الأمين العام للمنظمة ميشيل جارو في بيان: “كل عام نقول إن الوقت ينفد. علينا أن نتحرك الآن لخفض انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري إذا كنا نريد أن تكون أمامنا فرصة للإبقاء على ارتفاع درجة الحرارة عند مستويات يمكن التعامل معها”.

وأضاف جارو: “هذا يعني ارتفاعا عالميا لدرجة الحرارة والمزيد من مظاهر الطقس المتطرف مثل موجات الحر والفيضانات وذوبان الجليد وارتفاع مستويات البحار وزيادة حموضة المحيطات. هذا يحدث الان ونحن نتحرك بسرعة مخيفة صوب المجهول”.

وواصلت الارتفاع أيضا في عام 2014 مستويات الميثان والأكسيد النتري، وهما من الغازات الرئيسية المسببة للاحتباس الحراري بمعدلات سريعة على مدى 10 سنوات.

الدكتور حازم فلاح سكيك

د. حازم فلاح سكيك استاذ الفيزياء المشارك في قسم الفيزياء في جامعة الازهر – غزة | مؤسس شبكة الفيزياء التعليمية | واكاديمية الفيزياء للتعليم الالكتروني | ومنتدى الفيزياء التعليمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى