اساليب التعلم

ما هي استراتيجية الصف المقلوب أو الصف المعكوس Flipped classroom

نصائح وارشادات في مجال التعلم الإلكتروني

يعد مفهوم الفصل المقلوب، أو الصف المعكوس Flipped classroom من أفضل الممارسات التي جاءت لكي تطوع التقنيات العصرية الحديثة لتطوير طرق وأساليب التعلم. ففي المنهج التقليدي المتبع حتى يومنا هذا يقوم المعلم بشرح الدرس لطلابه في الصف الدراسي ويوضح لهم المفاهيم التي جاءت في الكتاب المقرر ويترك مهمة تعميق المفاهيم وحل الواجبات في البيت. ولكن هل فعلا يلتزم طلابنا بإكمال مهمة التعلم وتعميق المفاهيم في البيت والالتزام بحل الفروض والواجبات وإنجاز الأنشطة المكلفون بها. أما في استراتيجية الصف المقلوب فإن المعلم يقوم بإعداد ملف فيديو يشرح فيها المفاهيم باستخدام وسائل تقنية متنوعة. يحضرها الطالب في البيت بعدد المرات التي تسمح له باستيعاب المفاهيم الجديدة. وهنا يأتي الطالب في الصف ولديه الاستعداد التام لمشاركة فعالة في الأنشطة الصفية التي جهزها له المعلم من حل اسئلة ومسائل تطبيقية بدلا من إضاعة الوقت في شرح ما هو مشروح ومتوفر على شبكة الإنترنت.

ان كان التعليم بالنسبة لك كمعلم هو شرح الدرس والطلاب يستمعون لك فقد حان وقت تغيير هذه الطريقة نحو طريقة الصف المقلوب والتي أصبحت تكتسب المزيد من الاهتمام والعناية في الكثير من المدارس والجامعات والمؤسسات التعليمية بمختلف أنواعها.

في البداية دعونا نوضح ما المقصود بتقنية الصف المقلوب…

اعلانات جوجل

ماذا يعني الصف المقلوب؟

تقوم عملية التعلم ضمن الصف المقلوب على نمط مختلف تماما على ما نراه مطبق في قاعات الصفوف التقليدية.

لا تبدأ العملية التعليمية في الصف المقلوب بشرح المدرس، لأنها تبدأ فعليا قبل وقت الدرس من خلال قيام المدرس بشرح مسجل للمادة التعليمية واختيار بعض المواد التعليمية المساندة التي تتحدث عن الموضوع ويرسلها إلى طلابه بشكل مسبق سواء من خلال مجموعات الشبكات الاجتماعية أو منصات التعلم الإلكتروني المهم أنها تصل إلى الطلبة قبل وقت الدرس بيوم على الاقل.

لهذا، قبل أن يبدأ الدرس يكون أمام الطالب مهمة أساسية وهي أن يدرس بشكل مسبق الموضوع الذي قدمه له المعلم.

من خلال تلك الفيديوهات التعليمية التي يعدها المعلم والمواد المساندة التي يختارها المعلم بعناية من شبكة الإنترنت والتي تناسب الموضوع ومستوى طلابه، يمكن للطلاب الحصول على المعلومات الأساسية بشكل أفضل مما لو شرحها في الصف الدراسي.

والان في الصف الدراسي يلتقي المعلم مع طلابه ويشاركهم في مجموعة من الأنشطة التي جهزها مسبقا لهم لتعميق الفهم وإشعارهم بمدى تقدمهم في فهم المادة والقدرة على استخدامها في حل مسائل وتمارين و تطبيق ما درسوه بشكل فعلي في حل مشكلات وتطوير مشاريع تعزز من ثقتهم بأنفسهم وتترك فيهم شغف الاستمرار في تعلم المزيد وتطور لديهم مهارات القرن الواحد والعشرين.

استراتيجية الصف المقلوب أو الصف المعكوس Flipped classroom

ان تطبيق فكرة الصف المقلوب في عملية التعلم في أي مقرر هي طريقة نشطة وفعالة في العملية التعليمية، تم إنشاؤها لمنح الريادة للطالب خلال العملية التعليمية.

من مزايا الصف المقلوب العديدة نذكر ما يلي:

هذا النموذج من التعليم يمثل سلسلة من المزايا والفوائد، اخترنا لك الأساسية منها لكي تتعرف عليها.

اعلانات جوجل

التعلم بالصف المقلوب يجعل من الطالب مركز العملية التعليمية

في الصف المقلوب، لا يمكننا اعتبار الطالب عنصراً مستمعاً فقط، يحصل على المعرفة ويتلقاها وحسب.

بل هو مَن يبحث عنها وعن المحتويات التكميلية من خلال التقنيات التعليمية والمواد ذات الصيغ المختلفة، يحاول فهم المفاهيم بمفرده، وينظم التساؤلات التي لديه ليقدم الأسئلة خلال الدرس.

التعلم بالصف المقلوب يجعل الدروس أكثر متعة وتشويقا

الدروس التي تتم بالمشاركة الفعالة مع الطالب يكون أمامها فرص أكبر في جذب انتباهه واهتمامه، ففي المحصلة، إذا كان الطالب يشارك في العملية التعليمية والنقاشات، وحالات النجاح وإنجاز الأنشطة الصفية والمشاريع، يشعر وكأنه مشمول أكثر بالموضوع.

من خلال هذا النموذج التعليمي يميل الطالب إلى التركيز أكثر، والاستماع إلى النقاشات التي يقدمها الآخرون، والتعبير عن وجهة نظره الشخصية كذلك. وهذا يساعده في القضاء على الملل، ويزداد تركيزه أكثر في الصف ويجعل أداء واجتهاد الطالب أكثر.

التعلم بالصف المقلوب يساهم في الاستفادة من الوقت

بما أن الطلاب يأتون إلى الصف ولديهم معرفة مسبقة عن الموضوع، يمكن الاستفادة بشكل أكبر من الوقت بطريقة أكثر فعالية.

يمكن للمدرس اقتراح الأنشطة التعليمية التي تسمح بتطبيق المعرفة التي اكتسبها طلابه، وهذا يسهل استخدام هذه المعرفة فيما بعد في الحياة العادية.

اعلانات جوجل

التعلم بالصف المقلوب يحفز على التفاعل ما بين الطلاب

يتم الاستفادة في الصف المقلوب في النقاشات والحوار، وفي إنجاز الأنشطة والمشاريع وغير ذلك من الأساليب التعليمية الفعالة.

لإجراء مثل هذه الأنشطة يحتاج الطلاب، إلى جانب التفاعل، إلى التنظيم لكي يصلون إلى مستوى الإنتاجية المطلوب.

بهذا يزداد أمامهم احتمال الحصول على المزيد من التواصل الاجتماعي وكذلك يتعلمون ضمن فريق، وهي ميزة بات يطلبها السوق أكثر فأكثر في أيامنا هذه.

التعلم بالصف المقلوب يساعد على اكتساب المزيد من المعلومات

عندما يكون أمام الطلاب فرصة الحديث عن موضوع أو تطبيق مفهوم معين في إحدى المواقف، تتأصل العملية التعليمية أكثر ويستفيد منها الطلاب أكثر.

اعلانات جوجل

مما لا شك فيه هو أنه من المهم أن يكتسب الطالب المعلومات ويحتفظ بها، وهذا ما يساهم في الحقيقة في تقدمه كنتيجة على ذلك، يمكنه استخدامها بشكل أفضل من الناحية العملية.

التعلم بالصف المقلوب يراعي الفروق الفردية لدى الطلبة

إحدى أكبر التحديات التي تواجه المعلم هي التعامل مع صف يحتوي على الكثير من التفاوت في مستوى الطلاب، وهذا يعني أنه بينما يكون هناك بعض الطلاب الذين لديهم مستوى جيد من التعليم والمعرفة حول مجال معين، نجد آخرين ربما لم يسمعوا مطلقاً عن ذلك من قبل.

اعلانات جوجل

لهذا السبب، قد لا يكون ممتعا أو مفيدا في بعض الأحيان أن يعود المدرس إلى البداية بالنسبة للفئة التي لديها المعلومات الجيدة.

من ناحية أخرى، إذا تجاوز المدرس التقديم لأمر ما، فإن مَن لا يعرف أي شيء عن الموضوع من الناحية العملية قد لا يتمكن من متابعة ومرافقة المعلم خلال الدرس.

في الصف المقلوب يصل الطلاب إلى الدرس من خلال مستوى متجانس من المعرفة. في المحصلة، الجميع كانت لديه الفرصة للوصول إلى المفاهيم وقراءتها قبل الدرس، والتعرف على المجال أكثر من خلال حل التمارين والأنشطة وقراءات النصوص السابقة.

استراتيجية الصف المقلوب أو الصف المعكوس Flipped classroom

بهذا الأسلوب، يمكن للمعلم الانطلاق من نقطة معينة من دون أن يصبح الدرس صعباً جداً أو سهلاً جداً ومملاً.

في النهاية الصف المقلوب هي استراتيجية تعليمية لها مسميات كثيرة مثل (التعليم المعكوس)، (الصف المقلوب)، (التعليم المقلوب)، وغيرها. لكنها جميعًا في النهاية تصف استراتيجية واحدة تمزج بين التعلم النشط، التعلم الذاتي، التعلم بالاستقصاء، وأيضًا التعلم المتمايز. يهدف الصف المقلوب إلى تطوير طريقة الإلقاء في الصفوف التقليدية، والانتقال إلى مرحلة تفاعلية تجعل من التعليم أمرًا ممتعًا.

نؤكد على أن التعلم بطريقة الصف المقلوب جاءت لتناسب جيل الطلبة الرقميين الذين نشأوا وترعرعوا في ظل الأجهزة الذكية ووسائل التواصل الاجتماعية، وجاءت أيضا لإحداث ثورة تقنية ورائدة في العملية التعليمية، من ناحية تؤهل الطلبة إلى أن يكونوا أكثر مبادرة في العملية التعليمية، مما يغني معلوماتهم ويساعدهم على الاحتفاظ بمعارفهم لفترات أطول.

هذه بعض المقالات المفيدة لتجعل من دروسك المسجلة ملهمة وذات جودة عالية

3 نقاط تجعل مقاطع فيديو دروسك ملائمة للتعلم عن بعد في القرن 21

طرق ونماذج تسجيل المحاضرات التعليمية الإلكترونية

كيف يمكنك تسجيل صوت واضح ونقي لدروسك ومحاضراتك

الدكتور حازم فلاح سكيك

د. حازم فلاح سكيك استاذ الفيزياء المشارك في قسم الفيزياء في جامعة الازهر – غزة | مؤسس شبكة الفيزياء التعليمية | واكاديمية الفيزياء للتعليم الالكتروني | ومنتدى الفيزياء التعليمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى