اساليب تعليم

طرق الحفاظ وجذب انتباه المتعلمين خلال الفصول الافتراضية عبر التعلم عن بعد

نصائح وارشادات في مجال التعليم الالكتروني

لم يعد التعلم عن بعد وسيلة كمالية كما كان في السابق قبل انتشار وباء كورونا (كوفيد-19) انما اصبح التعلم عن بعد هو الوسيلة الأساسية لكل المؤسسات التعليمية بل أصبح التعامل عن بعد هو السائد في قضاء الكثير من احتياجاتنا اليومية.

ولان الامر تم فجأة وبشكل مباغت بدون تجهيز مسبق إلا أن وسائل التعلم عن بعد متاحة منذ سنوات مع تطور شبكة الانترنت وأدواته المختلفة ووسائله المتنوعة، لكن كيف نستفيد من هذه التقنيات وتسخيرها لجعل التعليم يستمر على منوال افضل من السابق.

من هنا اجد ان الامر يعتمد بشكل كبير على المعلمين وطريقة استخدامهم لوسائل التعلم عن بعد مثل المنصات التعليمية للتعليم الغير متزامن والفصول الافتراضية للتعليم المتزامن. حيث اصبحت هذه الأمور متاحة لكل معلم ولكل مؤسسة تعليمية وبدون أي تكلفة مالية فهي مجانية على الأغلب، واستخدامها بشكل فعال يحقق أهداف العملية التعليمية ويقدم للدارس معلومات تؤهله لخوض سوق العمل بمهارات عديدة.

اعلانات جوجل

النقطة المهمة التي أود التحدث فيها معكم هي كيف يجذب المعلم طلابه نحو الدروس المقدمة عبر تقنية الفصول الافتراضية من اجل تعلم عن بعد فعال. 

(1) الاختصار قدر الإمكان

حاول تقديم المعرفة بشكل موجز ومحدد من خلال تقديم معلومات دقيق وفي صلب الموضوع فالطالب الآن لديه مدة زمنية صغير للانتباه بسبب الانتقال من القراءة من الكتب والتمعن في معاني ما يقرأ إلى طالب تعود على المشاهدة وقراءة العناوين الصغيرة.

(2) اجلب امثلة مثيرة للاهتمام

يتذكر الطلبة المعلومات بشكل أوضح إذا ما كانت تستند على أمثلة واقعية ذات صلة. 

(3) ابتعد عن الرتابة وكن على استعداد في اي لحظة لتحفيز طلبتك 

يجب أن يكون كل معلم في التعليم عبر الإنترنت ان يفهم طلابه ويضع في اعتباره انهم عبر الانترنت لا يحبون الرتابة. حيث يشعر الطالب بالملل بسرعة ويفقد الاهتمام بسهولة. لذلك، يجب أن يبقى المعلم متيقظًا وسباقًا للحفاظ على انتباه طلبته. فإذا لاحظت فقدان الاهتمام، عليك تغيير شيء ما، وذلك لأن أدمغة المتعلمين تحتاج إلى تحفيز مستمر للحفاظ على التركيز.

(4) أدرج اختبار قصير بين الدروس واستخدم أدوات استطلاع الرأي

تعد الاختبارات أداة ممتازة لإبقاء الجمهور متحفزًا. يمكنك إخبار الجمهور عند البدء بوجود اختبارات عليهم اجتيازها قبل المضي قدمًا. وبالتالي سيكون لديهم سبب ملزم للاستماع لك بانتباه. كما سيحافظ هذا على نشاطهم العقلي وتركيزهم طوال الوقت. كذلك استخدم ايضا الاستطلاعات كنقطة بداية للمناقشة، أو للتحقق من فهم الطلاب لنقطة ما. ثم استخدم الأجوبة التي حصلت عليها من طلابك للخروج عما هو مقرر في شرائح اﻟ PowerPoint التي قمت بتحضيرها.

(5) اخبرهم بسر ستفصح عنه لاحقا

يجب أن يتضمن التعليم عن بعد نقطة سرية. أخبر طلبتك ان لديك سِرًّا ستكشفه لهم في نهاية التدريب أو التعليم. تعد هذه فكرة رائعة لتشجيع الأشخاص على البقاء حتى النهاية.

(6) استخدم الدعابة

استخدم الدعابة لإنعاش درسك والجو العام للجلسة، لجعل الجلسة أقل رسمية وأكثر ودية. وهذا يساعد على بناء الثقة في التواصل مع طلبتك وشد انتباههم.

(7) التغيير المستمر

غير الشرائح بشكل مستمر، كان تغير الالوان او تبدأ بمقطع فيديو صغير حول الموضوع او ابدء برسمة عن موضوع سابق وشارك الطلبة في استخلاص المقصود من هذه الرسمة. كذلك يمكن أن تجعل محاضرتك 10 دقائق ومن ثم تنظم مناقشة او تطبق نشاط يشارك فيه الطلبة في مجموعات والزووم يدعم هذا الأمر.  واستخدم لوحة الكتابة بين الحين والآخر سيكون هذا رائعًا لأفكار العصف الذهني او استنباط المفردات، أو لحث الطلاب على إيجاد الأخطاء في النص أو تحديد الكلمات.

(8) إشراك الطلبة خلال الجلسات الافتراضية.

بعد فترة قصيرة يبدأ عقل الطالب برفض قبول المزيد من المعلومات. لذلك، أدخلت أنظمة الصفوف الافتراضية  أدوات تتيح إشراك جميع الطلبة مما يجعلها تفاعلية ومثيرة للاهتمام.

اعلانات جوجل

(9) اجعل الطلبة تقوم بتسجيل مقاطع صوتية.

ضع انشطة واطلب من الطلبة تسجيل مقاطع صوتية ومنصة موودل تدعم هذه الخاصية لتسجيل الصوت ثم استمع لهذه المقاطع واجعل من بعضها مادة للنقاش في الصف الافتراضي، لإشراك الطلبة وتشجيعهم على التفاعل.

(10) خطط لأنماط تفاعلك

جهز خطة محكمة لسير جلسة الصف الافتراضي وجهز لها المهمات والتدريبات واستخدم المجموعات التي توفرها زووم لجعل الطلبة بدون تواجدك معهم لفترة محدودة من الزمن يتحاورون ويتناقشون فيما بينهم ومن ثم اجمعهم واستمع للخلاصة من قائد كل مجموعة. 

بالنسبة لأي معلم يبدأ رحلته في التدريس عبر الإنترنت، تأكد من إدراكك للصعوبات التي قد تواجهك، وخطط مسبقًا للتفاعل في صفك. إذا كان لديك أي طرق جيدة لحث المتعلمين على التفاعل في الصف عبر الإنترنت، فلا تتردد في مشاركتها معنا.

في النهاية أدرك تمام ان التعلم عن بعد له صعوباته الجمة ويتطلب التحضير لجلسة فصل افتراضي الكثير من الوقت والجهد أكثر بكثير من التعليم الوجاهي.  لكن تخيل عزيزي المعلم نفسك كانك مايسترو يدير اوركسترا ببراعة لينتج عن كل جلسة افتراضية فائدة كبيرة تنعكس عليك اولا وعلى طلابك وتحفزهم للجلسات القادمة. 

الدكتور حازم فلاح سكيك

د. حازم فلاح سكيك استاذ الفيزياء المشارك في قسم الفيزياء في جامعة الازهر – غزة | مؤسس شبكة الفيزياء التعليمية | واكاديمية الفيزياء للتعليم الالكتروني | ومنتدى الفيزياء التعليمي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى