مقالاتمواضيع العدد ١٠

ما هي أقراص لوغول؟

أقراص لوغول

أقراص لوغول هي وسيلة للوقاية من اليود الإشعاعي.

يتم توزعيها على الجمهور المتواجد بجانب مفاعلات البحث النووية من أجل الاحتماء في حال حدث تسرب للمواد الإشعاعية.

اعلانات جوجل

لأقراص اللوغول استخدام واسع في المناطق التي تعمل فيها مفاعلات أبحاث إشعاعية. إذ يتم في دول عديدة، مثل سويسرا، فنلندا، والسويد، توزيع الأقراص في مناطق شاسعة في الأيام الاعتيادية من أجل حماية الجمهور إذا اقتضت الحاجة.

وظيفة هذه الأقراص هي منع الإصابات الخطيرة الناجمة عن الإشعاعات ذات النشاط الإشعاعي عن طريق الغدد الدرقية في جسمنا.

تأثير اليود المشع

عند التعرض للإشعاعات ذات النشاط الإشعاعي، يمتص الجسم اليود المشع. يصل اليود المشع إلى الغدة الدرقية عن طريق الدورة الدموية، ويتم استيعابه فيها. عندها يطلق الأشعة على الأنسجة المحيطة بالغدة الدرقية ويحدث إصابات فتّاكة في الجسم.

فكرة بسيطة

تحتوي أقراص لوغول على 130 غرام من المادة الفعّالة يوديد البوتاسيوم.

عند تناول أقراص لوغول، يسبق يوديد البوتاسيوم، الموجود في القرص كما هو معروف، اليود المشع، ويستقر بسرعة في الغدة الدرقية ليملأها إلى الحد الأقصى. هكذا يمنع إمكانية الاختراق لأي يود آخر للغدة. فإذا تعرض من تناول القرص، لا سمح الله، إلى اليود المشع، لن يستطيع اليود اختراق الغدة الدرقية بسبب تواجد يوديد البوتاسيوم هناك؛ مع ذلك، لا يوصى بتناول أقراص اللوغول قبل التأكد من خطر تسرب المادة الإشعاعية في المنطقة. ليست هنالك أية فائدة من تناول الأقراص مسبقاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى